شىءٌ من الخيال لن يفسدَ العالم

 

شىءٌ من الخيال لن يفسدَ العالم
  بقلم   فاطمة ناعوت    ١٧/ ١/ ٢٠١١  جريدة المصري اليوم

 فى مقالى السابق، قلتُ إننى طوال الوقت أتخيّلُ نفسى مكان المسيحيين، فأحزن لأحزانهم، وأكتب. وهو ما أغضبَ بعضَ القراء مني، لدرجة أن أحدهم أرسل يقول لى: «توبى إلى الله!» كأنما وظيفة المسلم قهرُ المسيحى! ورغم كراهتى الكلمات التمييزية: مسيحى، مسلم، إلا أننى سأنزل على رغبتهم وأوجّه مقالى هذا للمسلمين فقط. المسيحيون يمتنعون. وهو على أية حال مقالٌ خيالىّ، طالما الخيالُ لا يُعاقِب عليه القانونُ (حتى الآن). تخيّلْ معى أن المعلّمَ سأل ابنك المسلم: «رايح فين؟« فأجاب: «حصة الدين يا أستاذ»، فيضحك المعلّم ويقول: «هو انتوا عندكو دين!» تخيل أن «يَشْرَق» ولدٌ فى الفصل، فيهرع إليه ابنك الطيبُ لينجده، فيصرخ فيه الشرقان: «لأ، ماما قالت لى مشربش من زمزمية مسلم، عشان همّا (…)« تخيّلْ أن تتصفّح منهج ابنك فتجده مشحونًا بآيات من الإنجيل، ولا وجود لآية قرآنية واحدة. تخيلْ أنك ضللتَ الطريق، وسألتَ أحدَ السابلة، فأجابك: «سيادتك ادخل شمال، حتلاقى (لا مؤاخذة) جامع، ادخل بعده يمين».

تخيلْ أن تكون نائمًا حاضنًا طفلتك، وفجأة تنتفض الصغيرةُ فى الفجر، لأن صوتًا خشنًا صرخ فى ميكروفون الكنيسة (والكنائس الكثيرة فى الحى): «خبزنا كفافَنا أعطنا اليوم. واغفرْ لنا ذنوبنا كما نغفرُ نحن أيضًا للمذنبين إلينا. ولا تُدخلنا فى تجربة. لكن نجِّنا من الشرير. لأن لك الملكَ والقوة والمجد إلى الأبد». فتسألك صغيرتُك ببراءة، وقد فارقها النوم: «بابا، ليه مش بيقولوا الكلام الجميل ده بصوت هادى، ليه بيصرخوا فى الميكروفون كده؟!» فتحارُ كيف تردُّ عليها، و قد علّمتَها بالأمس أن مناجاةَ الله لا تكون إلا همسًا، لأن الله يقرأ قلوبَنا، وإن صمتتْ ألسنتُنا، وأن الدعوةَ للصلاة، التى هى صِلة بالله «عيب» أن تكون بصوت مُنفِّر. لهذا اختار الرسولُ للأذان «بلالَ بن رباح» لصوته العذب. تخيلْ أن تحضر قدّاسًا فى كنيسة مع صديق لك، فتسمع الكاهنَ يقول: لا تصافح مسلمًا، فهو مُشرك، ولا تأكل عنده طعامًا، ولا تدع أطفالك يلعبون مع أطفاله». ماذا تفعل لو قُدِّر لك أن تعيش فى مجتمع كهذا؟

أعلم أنك تقول الآن: ما هذا التهريج؟ سؤالٌ لا إجابة عليه، لأنه جنون فى جنون. وأتفقُ معك فى رأيك، وأقرُّ بعبثية طرحى. ألم أقل منذ البدء إنه ضربٌ من الخيال؟ المسيحيون لا يفعلون ما سبق. نحن مَن نقول: مسيحى «بس» طيب، لا مؤاخذة كنيسة، عضمة زرقا، أربعة ريشة، مشركين، كفار…! إما مزاحًا عن دون قصد. أو عن قصد، متكئين على أكثريتنا مقابل أقليتهم! مطمئنين إلى مبدأ أساسى فى دينهم يقول: «أحبوا أعداءكم. باركوا لاعنيكم. أحسنوا إلى مبغضيكم.

وصلّوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم». أحببتُ اليومَ أن أضع تلك المواقف الشوهاء أمام عيوننا ليختبر كلٌّ منّا وقعها على نفسه لو حدثت معه. نحن الذين نصرخ فى الميكروفون «الله أكبر»، غير مراعين أن الله نفسَه يحبُّ أن يُنطق اسمه بهدوء لا بصراخ أجشّ. ونحن الذين يقول بعضُ مشايخنا فى خطبهم كلامًا مسيئًا لغير المسلمين، يملأ قلوب ضعاف العقل والإيمان بالحنق عليهم. بينما هم يقولون فى قداسهم: «نصلى لإخواننا أبناء مصرَ من غير المسيحيين»،

فهل تسمحون لى بأن أغار منهم؟ لأن كثيرًا منّا أخفق فى درس المحبة التى أتقنها معظمهم؟ لنكن أذكى من حكوماتنا، ونحن بالفعل أذكى، فإن كانت الحكومةُ تظلمنا جميعًا «معًا»، ثم تغازل الأكثريةَ بظلم الأقليّةِ، فهل نفعلُ مثلها؟ لكن مهلاً، منذ متى بدأنا نفعل هذا؟ منذ عقود قليلة، وهى فى عُرف التاريخ لمحةٌ خاطفة. حتى السبعينيات الماضية، قبل سموم الصحراء، كان سكانُ العمارة الواحدة بيوتهم مفتوحةٌ على بيوت بعضهم البعض، مسيحيين ومسلمين، فيذوب أطفالُ هؤلاء فى أطفالِ أولئك، وتشعُّ المحبةُ فى أركان الحىّ، فتبتسم السماءُ قائلة: هنا بشرٌ تعلّموا كيف يحبون الله.

Advertisements

16 تعليق to “شىءٌ من الخيال لن يفسدَ العالم”

  1. wafa' Says:

    لو كلنا نفكر بنفس الطريقة 🙂

    إعجاب

  2. Nevine Maher Says:

    الكاتبة فاطمة ناعوت أحييكى بشدة على حيادك. أصعب شىء أن يرى الانسان عيوبه وأخطاؤه ويقر بها. أحيى العقل المستنير وربنا يكتر من أمثالك.

    إعجاب

  3. امل Says:

    انا ما زلت مصرة على ان الامور السابقة فردية وتنشا من الجهل والفقر الدى يولد مشاعر الحقد ويعوق العقول عن التواصل مع الاخر بل انه يبالغ فى وضع قيود لاوجود لها وهدا ليس من الدين اياما كان هدا الدين على اية حال الرد لكاتبة المقال وقد فكرتنى بمن تدخل الى الماتم للعزاء وحتتى تشعر انها عملت الواجب ويمتن لها اصحاب المصاب تدخل بسبقها عويلها وصراخها يا ست ناعوت كفاية مزايدة كلنا مضطهدين فى هدا البلد انا طبيبة راتبى فى التامين الصحى بعد 23 سنة من التخرج 560 جنيه ومرتبى فى السعودية 8000 جنيه ووحدة ورعب على عيالى وبلدى يا شيخة ده انا دمى نشق ليلة الاعتداء على الكنيسة لان عارفة ان ولادى فى هدا الوقت امام احدى الكنائس انتظارا لاصدقائهم عشان يكملوا سهرة راس السنة وتقولى اللى عمل كده مسلم ليه معندوش حد يخاف عليهخالص كده

    إعجاب

  4. adoool Says:

    يا كافره ثكلتك امك وخسئتى ازاى تقولى ان صوت الادان منفر شولت يداك و ازاى تقولى ان النصارى الكفار عندهم محبه اكتر من اللى عندنا قوبرتى و ارانى الله فيكى يوما عن قريب
    و اللالى اللالى اللالى يا مجنون
    صح والا ايه يا حاجه امل

    إعجاب

  5. hana Says:

    فيه مؤذنين صوتهم أنكر مليون مرة من أصوات الحمير.. وهؤلاء النساء المنقبات والرجال الملتحين بجلابيبهم القصيرة وسيقانهم المشعرة، ثم يقولون أن الله جميل يحب الجمال، كيف يرضى الله على نفسه أن يمثله هؤلاء؟

    إعجاب

  6. lollamakram Says:

    اللة عليكى انت انسانة واظن ان دى ما بقتش بتنطبق على كثيرين هذة الايام .

    إعجاب

  7. امل Says:

    عندك حق تقول اكثر من كدة ما هو فى ناس كدة تحب اللى يخرط على قلبها بصل عشان يثبت انه متعاطف وبعدين يسعدك قوى ان حد يقوللكاه يا عينى يا اخويا المسحيين اقلية ومضطهدة والمسلمين يربطوهم فى جروع النخل حتى يقولو احد احد على فكرة قبل ما البس الحجاب كان فيه ناس كتير بيفتكرونى مسيحية وممكن احكى لك مهاترات كتيرة من متعصبين بس اكره هده المبارزة لان القاتل والمقتول سواء فى الخسارة علاوة على انى افضل البحث عن الايجابيات خصوصا فى الاوقات الصعبة

    إعجاب

  8. امل Says:

    وبعدين ايه النمادج الشادة اللى انتو مصممين انها القاعدة يعنى انا باحلم اان واحنا فى المدرسة كان من يقول لزميله المسيحى كلمة جارحة يتم عقابه غلاوة على احتقار الباقيين له ولما مدرس يقول لابنى ولا لابنك هو انت عندك دين او تعالى يابن الم………مثلا اولا هو فيه فرف بين الاتنين ولا الاتنين معناهم انك امام واحد واطى ثانيا ليه اسكت له ومرحش اضربه بالجزمة ومليون فى المية هلاقى منصفين للحق وبعدين هو الدين المسيحى يدعو للمحبة والدين اليهودى يدعو لقتل العزل يا اخى رب العزة قال لسيدنا موسى ادهب الى فرعون انه طغى فقل له قولا لينا مش روح اقتله مع انه قال انا ربكم الاعلى

    إعجاب

  9. naguib elnikhaily Says:

    thanx 4 ur article it express what we r feel
    we pray that God protect our countery
    we dont want any one 2 build churchs, or mosques excpt in new districts we want them 2 build hospitals,schools,factories 2 serve whole egyptians without discrimination if we compare how many hours we use our churches, mosques @we can help our youth 2 live without suicide attempts by these projects ,if we read z history we will find that all z rich people in z past build or donate even universities pl. write it
    thanx
    Dr.naguib elnikhaily
    general director of academy of police hospital (

    إعجاب

  10. dr. diana Says:

    Madam Fatma Al Fadella… ashkorek 3ala shaga3tek w gara2tek w 3ala sho3orek al nabil tegah ekhwatek men al sha3b al masri (sawa2a kan mosleman am masee7eyan) raghm anaki tagneen l nafsik a3da2 godod lel2asaf. ana Christian w sadeekati al 7abeeba w akrab wa7da el kalbi Muslima “Inas Ashraf Abu Ali”, w 3andema a3rabat 3an asafha 3ala mawke3 al Face Book arsal laha asdeka2ha al Muslimeen rasa2el tahdeed w rasa2el takool laha anaha “kafarat” !!laken a3gabani mawkef sadeekati anaha rafadat haza al kalam w hagamathom b shedda
    na7no ya sayedati asdeka2 monz zaman la na3ref farek bayen muslim w masee7i… afkar ghareebi la 2a3ref men ayan ga2at lana

    argo an yakoon ma 7adath sa7wa lana mn al ta3asob al a3ma lekay nastatee3 an natasadda lel erhab alathi la yofarek bayen Muslim w Christian .. al lazi manhagoh ” Farrak Tassod”

    إعجاب

  11. facebook Says:

    thnx bro

    إعجاب

  12. Mayhmsh f Says:

    ana msh fhma leh el nas btshtm feky w fel mse7yen.. ya gama3a el ms7yeen la kafara wala bitahedoko w b3deen tkabalo el wake3.. el ms7yeen kol 3eed kenisa bttfgr, mata2oleesh 7ades fardy wala el ka3da! el ka3da dee bttl3 b esm el eslam bas msh ha2ol 3alehom moslmeen, ha2ol 3alehom erhabyeen
    m3 eny ana ms7ya bas ana 3andy sou7ab keteer awi moslmeen w b7bhom awi. 3omry ma2olt 3alehom kafara wala shtmt f 7ad biktb 3alehom kelma kwisa! w nrg3 ns2al LEH EL FETNA F BALADNA MAWGODA?!!! ymkn 3shn e7na ely bntl3ha men 3’er mna5od balna

    إعجاب

  13. mina magdy Says:

    المقالة اكثر من رائعة وواقعية

    إعجاب

  14. YEHIA Says:

    انت مسلمة بالبطاقة فقط

    إعجاب

  15. mony Says:

    انسانه بمعنى الكلمه حقيقي

    إعجاب

  16. ا لعاب Says:

    اكثر من رائعة وواقعية

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: